fbpx

مجلة أخبار السياحة

أخبار السياحة
زوروا شرم الشيخ

تقف طائرة مهجورة طراز “بيونج 737” قابعة وسط غابة بجزيرة بالي الإندونيسية منذ سنوات، وأصبحت أخيرا مكانا يقصده السياح.

ولا يقع مكان الطائرة بعيدا عن رئيسي في جزيرة بالي الإندونيسية، وهي ليست بعيدة عن شاطئ بانداوا السياحي الشهير.

ويعتقد عدد من سكان الجزيرة السياحية أن الطائرة جُلبت إلى المكان على شكل أجزاء، ثم أعيد تجميعها من طرف رجل أعمال طموح، حرص على إنشاء مطعم، وفق صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

ومع ذلك، يشيع بين السكان أن المال لدى هذا الرجل نفد مما دفعه إلى إنهاء المشروع وترك الطائرة في المكان.

وتحولت هذه الطائرة المهجورة بمرور الزمن إلى معلم يجذب السياح. ولا تحمل الطائرة أي علامة تشير إلى هويتها الأصلية.

وهذه الطائرة ليست الوحيدة من نوعها في الجزيرة، إذ رصدت طائرات أخرى مهجورة.

وتجاور طائرة أخرى متجرا لحلويات “الدوناتس”، حيث يصل جناح الطائرة حائط المتجر، ويعتقد أن هذه الطائرة التي تخلو من المحركات كانت عبارة عن فكرة لمطعم لم يكتمل.

ويعتقد أنها موجودة هناك منذ عام 2007، واستخدمت في حفلة عام 2018.

وثمة طائرة ثالثة تقف على حافة منحدر مطل على البحر، ويقول مستثمر اشترى الطائرة إنه يأمل في أن تساعد الطائرة في إحياء قطاع السياحة الذي تضرر من جراء جائحة كورونا.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.