[ الصفحة الأولى ]

تعادل مثير بين الأهلي وسيمبا في افتتاح الدوري الأفريقي

فرض التعادل كلمته بين الأهلي المصري ومضيفه سيمبا التنزاني بنتيجة 2-2 في اللقاء الذي أقيم اليوم الجمعة على ملعب (بنجامين مكابا) بالعاصمة التنزانية دار السلام، في افتتاح بطولة الدوري الأفريقي.

تقدم الأهلي بهدف سجله المغربي رضا سليم في الدقيقة 45+1، وتعادل سيمبا في الدقيقة 52 عن طريق دينيس كيبو.

وتقدم الفريق التنزاني مجددا في الدقيقة 60 بواسطة ساديو كانوتيه، قبل أن يتعادل محمود عبد المنعم (كهربا) للأهلي في الدقيقة 63.

ويتقابل الفريقان في جولة الإياب باستاد القاهرة يوم الثلاثاء المقبل، لتحديد هوية المتأهل إلى نصف النهائي.

بدأت المباراة بإيقاع سريع من الفريقين خاصة الأهلي الذي استغل سرعة رضا سليم وضغط بقوة على الجبهة اليمنى للفريق التنزاني.

وسنحت الخطورة لصالح سيمبا بكرة طولية في عمق الدفاع أبعدها ربيعة، ثم محاولة تصدى لها الشناوي، قبل أن يشكل رضا سليم الخطورة بانطلاقة سريعة وتمريرة عرضية أبعدها الدفاع.

وجه كهربا تصويبة علت العارضة في محاولة أهلاوية جديدة، وضاعت فرصة من بيرسي تاو الذي سدد بعيدا عن المرمى، ثم فرصة ثالثة أسهل لكهربا من عرضية المتألق رضا سليم.

أبعد حارس سيمبا رأسية خطيرة من كهربا، بينما انطلق ميكيسوني بمهارة فردية وصنع محاولة لزميله تشاما، لكنها مرت بلا خطورة، قبل أن يوجه تشاما تصويبة قوية أمسكها الشناوي.

ورفض الحكم احتساب ضربة جزاء لصالح الأهلي بعد سقوط كهربا في منطقة الجزاء.

وسجل رضا سليم هدف التقدم للأهلي في الدقيقة 45+1، بعد تمريرة من كهربا، ليتوج مجهوده في الشوط الأول الذي انتهى بتقدم المارد الأحمر.

أشرك سيمبا الثنائي جيان باليكي وساديو كانوتيه على حساب ميكيسوني وياسين مزاميرو مع بداية الشوط الثاني، وجاء هدف التعادل عن طريق دينيس كيبو في الدقيقة 52 من كرة عرضية أرسلها تشاما.

وسجل الفريق التنزاني الهدف الثاني من ضربة رأس حولها ساديو كانوتيه في مرمى الشناوي بالدقيقة 60، ورد الأهلي سريعا في الدقيقة 63 من كرة عرضية ردها الحارس وتابعها كهربا في المرمى.

أشرك الأهلي لاعبه حسين الشحات بدلا من أفشة بجانب مروان عطية على حساب رضا سليم، وطالب بيرسي تاو بضربة جزاء بعد سقوطه في منطقة الجزاء، بينما حاول حسين الشحات بتسديدة سهلة.

وردت العارضة تصويبة قوية من جانب تشاما مهاجم سيمبا وأخطأ الشناوي في إبعادها بطريقة غريبة، لترتد إلى لاعب الخصم الذي سدد فوق العارضة، قبل أن يشرك الفريق التنزاني الثنائي مويندا وأونانا لتنشيط الهجوم.

ألقى الأهلي بأوراقه الأخيرة بمشاركة طاهر محمد وخالد عبد الفتاح وصلاح محسن على حساب كهربا وتاو وكريم الدبيس.

حاول حسين الشحات بمجهود فردي لكن بلا خطورة، وأبعد دفاع سيمبا كرة طولية قبل أن تصل إلى صلاح محسن.

وردت العارضة تسديدة صلاح (المتسلل)، قبل أن يهدر انفرادا بسبب البطء في التسديد، وتحولت إلى ركنية مع نهاية اللقاء بتعادل الفريقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى