[ الصفحة الأولى ]رياضة

التانجو الأرجنتيني يصطدم بطموحات أستراليا في ثمن النهائي

يسعى المنتخب الأرجنتيني، إلى تجاوزعقبة جديدة في مشواره بكأس العالم، حينما يواجه المنتخب الأسترالي العنيد، في التاسعة مساء اليوم،على ملعب أحمد بن علي، في ثمن نهائي البطولة.

وعلى الرغم من البداية المخيبة لمنتخب الأرجنتين في المونديال عقب خسارته 1-2 أمام السعودية، إلا أن فريق المدرب ليونيل سكالوني، سرعان ما استعاد توازنه من جديد وتربع على صدارة المجموعة، ليصعد للدور الثاني عن جدارة.

وتغلب منتخب الأرجنتين 2-0 على منتخبي المكسيك وبولندا في الجولتين التاليتين بالمجموعة، ليتواجد على القمة برصيد 6 نقاط، بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه.

واعترف ميسي، عقب تأهل بلاده للأدوار الإقصائية في المونديال أن السقوط أمام المنتخب السعودي كان بمثابة “لطمة تلقاها الفريق في الوقت المناسب في البطولة”.

وأضاف ميسي “بالنسبة لنا لم يمر الفريق أبدا بحالة محنة، وكان ما حدث اختبارا رائعا لنا خاصة أننا لم نخسر منذ فترة طويلة، كنا نحقق أشياء إيجابية”.

ويطمع ميسي في هز الشباك في النسخة الحالية للبطولة للمرة الثالثة، بعدما سجل هدفا من ركلة جزاء في شباك السعودية، قبل أن يضيف هدفا آخر في مرمى المكسيك، كما يبحث ميسي عن تسجيل هدفه التاسع في مشواره الحافل بالمونديال.

ويأمل منتخب راقصي التانجو، في الظهور بدور الثمانية للمرة الرابعة خلال النسخ الخمس الأخيرة في البطولة، التي توج بها عامي 1978 و1986.

ويحاول المنتخب الأرجنتيني تجنب سيناريو خروجه من دور الـ 16، الذي حدث في النسخة الماضية على يد فرنسا.

ويدرك لاعبو الأرجنتين أن المنتخب الأسترالي، لن يكون صيدا سهلا، خاصة بعد قوة الدفع التي حصل عليها بصعوده للأدوار الإقصائية للمرة الثانية في تاريخه.

وحذر ميسي من مواجهة أستراليا، حيث قال “يمكن لأي شخص أن يهزم أي فرد، كل شيء متساوي”.

وتابع “ينبغي علينا الاستعداد للقاء بأفضل طريقة كما نفعل دائما. يجب أن نتحلى بالهدوء ونلعب مباراة تلو الأخرى، الآن يبدأ كأس عالم آخر”.

وحجز منتخب أستراليا، مقعده في دور الـ 16، بعدما حل في المركز الثاني بجدول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 6 نقاط، بفارق الأهداف خلف فرنسا.

وسار المنتخب الأسترالي على نهج نظيره الأرجنتيني، حيث بدأ مسيرته بخسارة قاسية 1-4 أمام فرنسا، قبل الفوز 1-0 على تونس والدنمارك.

ويبدو فريق المدرب المحلي جراهام أرنولد، عاقد العزم على تحقيق المفاجأة والتأهل لدور الثمانية للمرة الأولى في تاريخه، رغم صعوبة المهمة التي تنتظره.

وأكد ميلوش ديجينيك مدافع منتخب أستراليا، أن مواجهة ميسي، الذي يعتبر نجمه المفضل، لن تمنعه من محاولة التفوق عليه للوصول لدور الثمانية.

وستكون هذه هي المواجهة الرسمية الرابعة بين الأرجنتين وأستراليا، لكنها الأولى بينهما في كأس العالم، حيث سبق أن التقيا في الملحق العالمي للصعود لمونديال 1994.

وتعادل المنتخبان 1-1 في أستراليا ذهابا، قبل أن ينتزع منتخب الأرجنتين فوزا صعبا 1-0 في الإياب على ملعبه.

وتجدد الموعد بين المنتخبين ببطولة كأس القارات 2005 في ألمانيا، حيث خطف المنتخب الأرجنتيني فوزا مثيرا 4-2 من نظيره الأسترالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى