fbpx

مجلة أخبار السياحة

أخبار السياحة
زوروا شرم الشيخ

اكتشف علماء آثار في جامعة استكهولم، أثناء أعمال تنقيب في منطقة بيركا، المعروفة باسم أول مدينة بالسويد، بقايا حوض لبناء السفن، من المتوقع أن يلقي المزيد من الضوء على تنظيم أنشطة الفايكنغ البحرية.

وأفادت مجلة «آرت نيوز» الأمريكية أن بيركا التي تأسست في منتصف القرن الـ 8 ميلادي تشكل أفضل مثال على المراكز التجارية الشبيهة بالمدن التي أنشأها الفايكنغ للتجارة البحرية لمسافات طويلة. وهذا الموقع القديم في جزيرة بجوركو، التي سميت ضمن مواقع التراث العالمي لليونيسكو في عام 1993، كان على الأرجح مركزاً تجارياً رئيسياً للتجار من جميع أنحاء أوروبا.

وكان تركيز جهود البحث داخل سور بيركا حتى هذه اللحظة، لكن حوض السفن وموقع إنزال القوارب يقعان خارج السور. وقد قام علماء الجامعة بإجراء مسح منهجي لحوض بناء السفن باستخدام الخرائط والطائرات الموجهة عن بعد. وعلى طول الشاطئ، اكتشفوا منخفضاً مبطناً بالحجارة مع انحدار لقارب خشبي في الأسفل ما يشير إلى إمكانية استخدامه في صيانة القوارب. كما عثروا على كميات كبيرة من مسامير برشام القوارب وأدوات الشحذ المصنوعة من صخر الاردواز وأدوات النجارة غير المستخدمة والمستعملة.

وقال أستاذ علوم الأثار في الجامعة، سفن ايساكسون: «موقع مثل هذا لم يتم العثور عليه من قبل، إنه الأول من نوعه، لكن الاكتشافات تظهر بشكل مقنع أنه كان حوض لبناء السفن»، والمواد المكتشفة داخله ساهمت في فهم أوضح للوظيفة الإجمالية للمنطقة. وأضاف: «بالإضافة إلى بيئتها الحضرية، تمتاز بيركا بمشهد ثقافي بحري غني جداً من بقايا كل شيء من الأرصفة إلى إطلاق القوارب وأحواض بناء السفن».

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.