fbpx

مجلة أخبار السياحة

أخبار السياحة
زوروا شرم الشيخ

ليست جزيرة عادية إنما لؤلؤة لامعة، غاية في الجمال كأنها قطعة من الجنه علي الأرض، ساحرة إلي الحد الذي لم تستطيع تحريك عينك عنها وعن طبيعتها الرائعة جزيرة ,” بورا بورا”.

أكثر جزيرة ينجذب إليها السياح والزائرين من كل مكان في العالم وتعد أحدي جزر ليوارد، وتقع تلك الجزيرة الإستوائية في بولينيزيا الفرنسية في وسط المحيط الهادي وبالتحديد بين الولايات المتحدة الأمريكية و أستراليا.

تبلغ مساحة جزيرة “بورا بورا” حوالي 29.3 كيلو متر، تتميز الجزيرة بطبيعتها الهادئه التي لا يشوبها مايعكر صفواها حيث الرمال البيضاء الناعمة، والمياة شديدة النقاء، والسماء الصافية، بالإضافة إلى أنها تحتوي علي شعاب مرجانية فريدة من نوعها لا توجد في أي مكان سواها.

يطلق بعض الأشخاص عليها “جزيرة الرومانسية ” نظراً لطبيعتها الهادئة الخلابة التي تريح الأعصاب وتشجع علي الإبداع والابتكار والتجديد فهي بيئة خصبة لإطلاق العنان والإستمتاع .

يذكر أن الجزيرة كانت تسمي في الماضي “فافاو” في القرن الرابع الميلادي، وحينما أصبحت جزيرة فرنسية أطلق عليها “بورا بورا”، كما تتميز الجزيرة بكثرة الشواطئ ويصل عدد سكانها حوالي 9000 شخص .

ويذهب إليها السياح لممارسة الأنشطة المختلفة كرياضة ركوب الأمواج، والغوص، والتزلج علي المياة .

كانت الجزيرة دائماً و أبداً مقصد السائحين ومحبين الطبيعة البكر الخالية من التلوث البيئي .

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.