fbpx

مجلة أخبار السياحة

أخبار السياحة

أكد الممثل توم هولاند أنه سيلعب دور نجم هوليوود الأسطوري” فريد أستير” في فيلم سيرة ذاتية.

وخلال مسيرة أستير المهنية التي امتدت لـ 76 عامًا ، سيطر فيها على المسرح كنجم لمسرحيات برودواي الموسيقية ، بالإضافة إلى الأفلام الموسيقية التي كانت تعبيرا عن موهبته الفنية الهائلة ورشاقة كراقصة، و على الرغم من وفاته منذ أكثر من ثلاثين عامًا عن عمر يناهز 88 عامًا ، إلا أن أفلمه ظلت عالقة في قلب الجمهور.

فمع بداية  ظهور الصوت في الأفلام في عشرينيات القرن الماضي ، سرعان ما أصبحت الموسيقى مفضلة لدى الجمهور ، وتوسعت ونمت لتصل إلي ذروتها  خلال فترة عمل فريد أستير ، جنبًا إلى جنب مع أساطير الرقص مثل جين كيلي وجينجر روجرز، و على الرغم من مهارته وجاذبيته الشعبية ، لم يحصل أستير على جائزة الأوسكار، على الرغم من أنه تلقى ترشيحًا في نهاية مسيرته المهنية عن عمله في عام 1975 “The Towering Inferno”، وكان معروفًا بعمل تصميم الرقصات الخاصة به في الأفلام التي قام ببطولتها .

وأكد الفنان  توم هولاند أنه سيلعب دور أسطورة الشاشة فريد أستير، معلن عن ذلك خلال حملته الترويجية للجزء الجديد من “الرجل العنكبوت” ، مؤكدا أنه سيقوم بالدور التي عرضته عليه المنتجة إيمي باسكال، لكنه لم يقرأ الدور حتي الآن.

ويجمع أستير وهولند نفس شكل الجسم إلي حدا كبير، الهيكل النحيف حتي أن الطول شبه متطابق، ويبقى أن نرى كيف يمكن لهولند أن يقدم رقصات أستير، ولكن يجب أن نتذكر أن مسيرة توم هولند المهنية بدأت كراقص ، في دوره بمسرحية “بيلي إليوت” الموسيقية.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.