أخبار

صقر يؤكد أهمية دعم مبادرات “العلم المفتوح”

أ ش أ

أكد رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا الدكتور محمود صقر، أن مجابهة التحديات الراهنة المعقدة من صراعات جيوسياسية وتغيرات مناخية وحروب وكوراث طبيعية يستلزم أكثر من أي وقت مضى مبادرات “العلم المفتوح”.

 

جاء ذلك خلال مشاركته في ندوة (مفهوم العلم المفتوح وأهميته في إتاحة المعرفة للجميع)، التي نظمتها مكتبة الإسكندرية، من خلال مركز الدراسات والبرامج الخاصة (CSSP) بقطاع البحث الأكاديمي، بحضور مدير مكتبة الإسكندرية الدكتور أحمد زايد، وممثل (اليونسكو) ولفيف من العلماء والخبراء.

وأوضح صقر أن أحد الأهداف الرئيسية للأكاديمية في دعم المجتمع العلمي، والذي تقدمه من خلال الشبكة القومية للمعلومات العلمية والتكنولوجية، هو ربط المراكز البحثية والجامعات المصرية في شبكة موحدة، من خلال تشغيلها وإدارتها للشبكة الموحدة للبحث العلمي والتعليم (Egyptian NREN).

وأشار إلى تلك الشبكة التي امتد دورها في الأعوام الماضية ليشمل ربط نحو 3 آلاف مدرسة ثانوية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني جنباً إلى جنب مع الجامعات المصرية ومراكز البحوث القومية، فضلاً عن تقديمها لخدمات الربط الدولي من خلال خطوط ربط دولية بشبكات البحث العلمي العالمية (إنترنت 2) و(Geant).

 

وأضاف أن الشبكة تقوم كذلك باستضافة وتشغيل منصات النشر العلمي المحلية بالتعاون مع مبادرة بنك المعرفة المصري، وتقوم الأكاديمية بخدمات إدارة وتشغيل المنصة القومية للنشر العلمي، والتي تضم اليوم نحو 895 دورية علمية مصرية.

 

 

ولفت إلى أن تلك المنصة تسهم في دعم جهود العلم المفتوح من خلال توفير الوصول المفتوح لأكثر من 280 ألف مقالة علمية، والتي حققت خلال الأعوام القليلة الماضية أكثر من 100 مليون مرة تحميل من كافة دول العالم، وهو ما يسهم برفع التأثير الإقليمي والدولي للنشر العلمي المصري.

 

 

وأشار إلى أن الأكاديمية تقوم بتقديم حزمة من خدمات المعلومات والاتصالات الداعمة للتعلم المفتوح والوصول الحر للمعرفة، ومساهمتها في تدويل المقالات العلمية المصرية.

 

 

وأوضح أن خدماتها تمتد للباحثين المصريين والطلبة على حد السواء، كما يتبع الشبكة القومية للمعلومات المركز المصري للترقيم الموحد للدوريات (ISSN) والتابع لمنظمة (اليونسكو).

 

وذكر رئيس الأكاديمية أنه يتم تدويل ونشر نحو 85 مجلة علمية بالتعاون مع أكبر دور النشر في العالم من خلال أنظمة الوصول المفتوح، مشيرا إلى أن المراكز والهيئات البحثية شهدت تقدماً ملحوظاً في مجال النشر الدولي، حيث حصلت مصر على المرتبة 24 عالمياً من بين 233 دولة، وفقًا للتقرير الصادر عن هيئة (سيماجو- Scimago) لعام 2022.

 

 

وتحدث الدكتور محمود صقر عن منصة بنك الابتكار المصري، التي نفذتها الأكاديمية بتكليف جاء في كلمة رئيس الجمهورية في منتدى الشباب في جامعة القاهرة، إلي جانب مشروع الجينوم المرجعي للمصريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى