[ الصفحة الأولى ]تاريخ وحضارة

صيدا أعرق المدن اللبنانية..صامدة رغم الزمان (فيديو)

صيدا، عرض برنامج “المشرق العربي” على قناة “القاهرة الإخبارية”، اليوم الأحد، تقريرًا عن مدينة “صيدا” إحدى المدن المهمة بدولة لبنان، بعنون “صيدا.. واحدة من أعرق المدن اللبنانية”.

مدينة صيدا تقع على ساحل البحر المتوسط وتعد ثالث أكبر مدن لبنان بعد بيروت وطرابلس، ومن أكثرها أهمية وأعرقها تاريخًا، كما تعتبر من أقدم المدن التي أسسها الكنعانيون على شواطئ البحر المتوسط، وبقيت لقرون تتنافس مع مدينة صور اللبنانية في دورها كعاصمة سياسية واقتصادية للدويلات الكنعانية.

وأضاف التقرير، أنه منذ القرن الحادي عشر قبل الميلاد تعرضت المدينة لاجتياحات عديدة أرهقتها سياسيًا واقتصاديًا وأدت إلى تراجع مكانتها، فقد غزاها الأشوريون ثم شعوب البحر، ولم تسلم المدينة من الكوارث الطبيعية، فقد تعرضت لعدة زلازل عبر تاريخها كان لبعضها آثار فادحة.

وتابع، وعندما دخل المسلمون صيدا أثناء الفتح الإسلامي لبلاد الشام، ورغم أنها تعتبر بلدة صغيرة، إلا أنها شهدت معارك وانتقالات عدة للسيادة أثناء الحروب الصليبية، وبالرغم من استعادة المماليك لها إلا أنها بقيت معرضة لغارات من الأوروبيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى