[ الصفحة الأولى ]سفر وطيران

منتجع Les Gets الفرنسي أول منتجع للتزلج بأوروبا يحظر التدخين

من المقرر أن تصبح علامة حظر التدخين، بلونيها الأحمر والأبيض، الإضافة الجديدة التي ترحب بعشاق التزلج من جميع أنحاء العالم بقرية Les Gets الصغيرة، التي تقع في جبال الألب الفرنسية.

في 17 ديسمبر الجاري، حين فتحت ساحات التزلج في Les Gets أبوابها لموسم الثلج، أصبحت أول منتجع للتزلج في أوروبا يحظر التدخين بمنطقته المشتركة بأكملها، أو بحسب شعار حملته الجديدة: “Les Gets، منطقة خالية من أعقاب السجائر”.

وقال مدير التسويق لدى منتجع Les Gets للتزلج، بنيامين موغنييه: “لقد مرت سنوات على توزيعنا منافض السجائر المجانية، ولم يغير ذلك شيئا حول عدد أعقاب السجائر التي نجدها في نهاية موسم التزلج”.

ولفت إلى أنه في الربيع الماضي، قام المنتجع بتنظيم يوم للتنظيف بمشاركة 100 متطوع، وكانت حصيلة العملية 3000 عقب سجائر ملقاة على طول الجبل، وأضاف أنه على يقين من أن هناك منها المزيد لم يعثر عليها بعد. وبهذه اللحظة، قرر اقتراح حظر التدخين داخل المنتجع. وقال إن قرار حظر السجائر كان صعبا، لكنه ضروري.

والقاعدة لا تسري فقط على المتزلجين على الجليد. وستقوم شرطة البلدية الفرنسية بدوريات على طول الممرات، وإجراء محاضر ضبط بالمخالفين، على الأرجح. وهناك منتجعات تزلج لغير المدخنين في أجزاء أخرى من العالم، مثل اليابان ونيوزيلندا وكندا.

يعرف نحو 32% من البالغين الفرنسيين، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و75 عاما، بأنهم مدخنون، وفقا لأحدث البيانات التي نشرتها وزارة الصحة الفرنسية، مقارنة مع 12.5% فقط في الولايات المتحدة.

وتقع قرية Les Gets شرق فرنسا بالقرب من الحدود السويسرية، وتتمتع بموسم نشط على مدار العام، يشمل المشي لمسافات طويلة، وتسلق الصخور، والتخييم. كما استضافت بطولة العالم للدراجات الجبلية 2022.

وفي حين أن الثلج قد يطمس أكوام أعقاب السجائر لجزء من العام، إلا أنه أسفر عن مفاجآت غير جذابة لدى ذوبان الجليد خلال فصل الربيع. ومع ذلك، لا تطبق Les Gets حظرا تاما على التدخين.

فقد حدد المنتجع 5 مناطق مخصصة للتدخين في الجزء العلوي من مصاعد التزلج، لأولئك الذين يتوقون إلى تذوق التبغ خلال فترات استراحة التزلج. وأعلن المنتجع، في بيان صحفي، أن جميع أعقاب السجائر التي ستجمع من هذه المناطق سيعاد تدويرها لاستخدامها للطاقة.

وكونه أول من ينفذ هذا النهج بأوروبا، يأمل منتجع Les Gets أن يبدأ اتجاها جديدا في الضيافة يترافق مع الاهتمام أيضا بالبيئة. ورغم وجود مخاوف تتعلق بإلغاء الزوار حجوزاتهم أو عدم عودتهم إلى المنتجع في الموسم المقبل بسبب حظر التدخين، قال “موغنييه” إن الأمر لا يمثل مشكلة. وعندما أعلن المنتجع للفوج الأول من الضيوف الوافدين عن هذا الحظر الجديد، أعربت الغالبية منهم دعمها للقرار، حتى المدخنين بينهم كانوا يؤيدونه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى