[ الصفحة الأولى ]رياضة

ميليا العالمية تطلق علامة ZEL بالتعاون مع نجم التنس “نادال”

كشف لاعب التنس الشهير رافاييل نادال وغابرييل إسكارير، لفنادق ميليا العالمية، عن إطلاق العلامة الفندقية الجديدة ZEL في مدريد، حيث تفتتح علامة المنتجعات والفنادق الترفيهية الحضرية أول فنادقها في إسبانيا، على أن يتم افتتاح فنادق أخرى لاحقاً في عددٍ من الوجهات الرئيسية في مختلف أنحاء أوروبا والشرق الأوسط وآسيا وأميركا.

ويهدف المشروع المشترك الذي انطلق من مايوركا إلى تعزيز النمو على المستوى العالمي، والاستفادة من طابع منطقة البحر المتوسط الذي تتميز فيه. وتعمل العلامة على تعزيز حضورها العالمي من خلال الاعتماد على مجموعةٍ متنوعة من الشركاء الاستراتيجيين في مجالات مختلفة، بما فيها المأكولات والديكور والعافية والتكنولوجيا.

تعليقاً على هذا الموضوع، قال غابرييل إسكارير، الرئيس التنفيذي لفنادق ميليا العالمية: “يأتي إطلاق العلامة التجارية الفريدة اليوم ثمرة الجمع بين تجربة رافاييل نادال الرائدة والملهمة وخبرة ميليا العالمية، التي تمتد لأكثر من 65 عاماً في تأسيس الفنادق الفاخرة وإداراتها، ما يتيح لعشاق السفر والأجيال الجديدة استكشاف أجواء استثنائية ومفعمة بالحيوية توفرها العلامة الفندقية المبتكرة، والتي تعيد تعريف مفهوم الرفاهية وتقدّم نموذج أعمال مستداماً. ويسعدنا أن نتمكن أخيراً من التعاون مع النجم العالمي نادال لإطلاق هذا المشروع الاستثنائي”.

وبدوره، قال رافاييل نادال: “يشكل افتتاح العلامة الفندقية الجديدة مشروعاً لطالما رغبت في تنفيذه بصفتي مواطناً إسبانياً من مايوركا سافر إلى مختلف أنحاء العالم. وجذبتني الفكرة منذ اللحظات الأولى التي بدأت فيها العمل مع فنادق ميليا، لأن علامة ZEL تركز على توفير تجربة مميزة للاستمتاع بالحياة وأجواء منطقة البحر المتوسط الفريدة. وكلي ثقة بقدرة العلامة على تحقيق نجاح مذهل ونمو لافت، حيث نهدف من خلال إطلاقها إلى تقديم تجربة ممتعة لجميع المسافرين حول العالم”.

وتشير خطة النمو المتوقعة إلى افتتاح أكثر من 20 فندقاً خلال خمس سنوات، مع التركيز على الوجهات التي تستقطب الباحثين للحصول على تجارب ترفيه عالية الجودة، إضافة إلى الفنادق الفاخرة في المناطق الرئيسية التي تعمل فيها فنادق ميليا العالمية، مثل أوروبا وأميركا والشرق الأوسط وآسيا. وتفتتح العلامة أول فنادقها في مايوركا في عام 2023، وتهدف خلال المرحلة الأولى إلى التوسع في الوجهات الممتدة على ساحل المتوسط والعواصم العالمية، ومنها مدريد وباريس ولندن.

يهدف المشروع الجديد إلى توفير الأجواء المريحة وأسلوب الحياة المميز لمنطقة البحر المتوسط، من خلال تأمين المساحات المفتوحة وتقديم أشهى أصناف الطعام مع التركيز على البنية المعمارية والتصميم اللذين يضمنان للزوار مساحاتٍ واسعة بأجواء طبيعية رائعة. ويوفر فندق ZEL لضيوفه أجواء استرخاء مميزة مع مجموعة من تجارب العافية وأنشطة اللياقة البدنية، والتي يمكن المشاركة فيها حسب الرغبة، سواءً بشكل فردي أو ضمن مجموعات.

وتقدم ZEL تجربة ملهمة تتمحور حول أسلوب الحياة في منطقة البحر الأبيض المتوسط، حيث يوفر فناء واسع في قلب الفندق مكاناً مثالياً للالتقاء والتجارب الاجتماعية. كما تشكل ساحة الفندق تحفةً معماريةً تؤدي إلى مناطق أخرى مثل التراسات والمساحات المتنوعة على السطح والنوادي الشاطئية التي تزخر بالحيوية في الهواء الطلق، حيث يمكن الزوار الاستمتاع بإطلالات بانورامية مذهلة. ويجمع الفندق بين الأجواء المريحة والتصميم الجذاب وأشهى الأطباق المحلية وتجارب العافية والأنشطة المذهلة، كما يتيح لضيوفه الوصول إلى مجتمع رقمي، حيث يمكنهم مشاركة تجاربهم ومواصلة الاستمتاع بنمط حياة مميز حتى بعد مغادرة الفندق.

ويوفر الفندق فرصة للقاءات الاجتماعية والتجارب التفاعلية من خلال مجموعة من بعض الأركان المؤقتة والمخصّصة للحِرف اليدوية ومستحضرات التجميل وتذوق المنتجات من الشركاء للعلامة التجارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى