fbpx

مجلة أخبار السياحة

أخبار السياحة
زوروا شرم الشيخ

الصين ، إسرائيل ، تركيا ، السعودية ، الامارات ، إيران أستطاعت السيطرة الكاملة علي مفاصل الأنشطة الاقتصادية في دول أفريقيا ، تختلف هيمنة دول في دولة وتختلف الأساليب والوسائل ، مثلا أستطاعت إسرائيل أن تسيطر علي مفاصل الأنشطة الاقتصادية والخدمية بعدة دول في قارة أفريقيا وفرضت نفوذا وصل للتدخل في صناعة قرارات مصيرية في بعض الدول.

مثلا تقوم إسرائيل بعلاج بعض الوزراء وأعضاء البرلمان في دول عديدة بافريقيا داخل مستشفياتها،  وتساهم في التعاون الزراعي بشكل قوي جدا وتقوم شركات المقاولات الإسرائيلية بأنشطة كبيرة كما بدأت الترويج للسياحة الاسرائيلية في عدة دول ، وهناك رحلات أسبوعية للطيران الإسرائيلي في دول القارة الأفريقية .

كما بدأت إسرائيل في زراعة اراضي داخل أفريقيا، وبناء مستشفيات ومؤسسات تعليمية وإسرائيل تسير علي خطي الزعيم جمال عبد الناصر بعد انسحاب مصر من أفريقيا عقب أحداث أديس أبابا ، فراغاً كبيراً أستطاعت إسرائيل أن تنشط ، في دول غرب أفريقيا وجنوبها وشرقها ، تعليم وصحة ومستشفيات وصناعة وزراعة هذه الأنشطة التي تتصارع عليها إسرائيل مع دول آخري والصراع هنا اقصد به المنافسة في أسواق أفريقيا .

بحسب بعض الدراسات تفوقت إسرائيل علي الدول العربيه في افريقيا،  والمنافسة حامية الوطيس بين الصين وإسرائيل في افريقيا، وهذا سأفرد  له مقالا طويل _ لأن الصراع بينهم يحتاج الي توضيح لعناصره ومفرداته.

تتمدد الصين،  وإسرائيل،  والإمارات،  وإيران،  والسعودية،  وتنكمش شركات مصرية بدأت نشاطها من خمسينيات القرن الماضي _ لا أفهم الإنكماش الذي مارسناها تجاه أفريقيا.  يقول رجل الأعمال الدكتور سعيد دراز  أن الأشقاء في دول أفريقيا يرحبون بالمصريين،  ومازالت مصر  لها مكانة في قلوبهم، لكن التواصل، والتعاون لابد أن يقوم علي أسس المشاركة.

التعاون مع دول أفريقيا

وأفريقيا أصبحت دول الصراع فيها من أكثر المناطق آمناً في العالم ، وهناك نهضة كبيرة علي المستوي الصحي والزراعي والتعدين ، والاستثمار فيها آمن ويتطلب قدراً من المصداقية.

يشدد ” دراز ” علي ضرورة خلق بيئة حاضنة للتعاون المشترك من خلال التواصل مع حكومات أفريقيا، ويضيف أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يهتم بهذا الملف وتري زعماء افريقيا في مصر خلال السنوات الماضية، ولكن لابد أن تقوم مؤسسات الدولة بدورها تجاه أفريقيا .

كثيرون من رجل الأعمال الذين يملكون إستثمارات في أفريقيا يتحدثون نفس اللغة،  ولهم نفس المطالب، والتي تتلخص في قوانين التجارة مع أفريقيا والتشريعات التي تساهم في سهولة التعاون المشترك في مجالات التجارة والاستثمار والسياحة والمقاولات والصناعة.

أنا شخصيا لا أفهم لماذا لا تقوم مؤسسات السياحة بالتواصل مع الأسواق الأفريقية لجلب السياحة الي مصر ، الامارات فعلتها ونجحت وإسرائيل وتركيا وإيران والسعودية تلعب دوراً كبيراً من خلال رجال أعمالها، ومشروعاتها الدينية، والاستثمارية،  وتشكل الإستثمارات السعودية في افريقيا نسبة كبيرة مقياساً، بدول آخري .

أردوغان وحكومته التي لا يمر شهراً بدون زيارات، واتفاقيات، وبروتوكولات مع دول في افريقيا .

قطر الدولة الأصغر في الوطن العربي تمتلك استثمارات ضخمة ومشروعات ثقافية واجتماعية ، لا أجد كلمات تعبر عن عميق حزني لتجاهل هذا الملف الاكثر أهمية في عصرنا هذا.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.