كشفت دراسة أن المبيدات الحشرية شديدة السمية المستخدمة على القطط والكلاب لقتل البراغيث، تسمم الأنهار في جميع أنحاء إنكلترا.

وقال العلماء إن هذا الاكتشاف “مقلق للغاية” بالنسبة لحشرات الماء والأسماك والطيور التي تعتمد عليها، متوقعين حدوث أضرار بيئية كبيرة.

ووجد البحث مبيد “الفبرونيل” في 99% من العينات المأخوذة من 20 نهراً، وكان المستوى المتوسط لأحد منتجات المبيدات السامة بشكل خاص، 38 مرة فوق حد الأمان.
وتم حظر استخدام “الفبرونيل” و مبيد حشري آخر يسمى “imidacloprid” تم العثور عليه في الأنهار في المزارع، وذلك لعدة سنوات.

وهناك حوالى 10 ملايين كلب و 11 مليون قطة في المملكة المتحدة، مع ما يقدر بنحو 80% يتلقون علاجات من البراغيث، سواء كانت مطلوبة أم لا.

وقال الباحثون إن الاستخدام الشامل لعلاجات البراغيث يجب تثبيطه وأن هناك حاجة إلى تنظيم جديد. وحالياً، تمت الموافقة على علاجات البراغيث من دون تقييم الأضرار البيئية.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.