أعلنت كاسبرسكي عن استكمال الخطوات الرئيسة في إنجاز مبادرتها العالمية للشفافية، وذلك بإتمام نقل أنشطة العمليات الخاصة بتخزين البيانات ومعالجتها من روسيا إلى سويسرا، إضافة إلى افتتاح مركز خامس للشفافية تابع للشركة في أمريكا الشمالية. ودعت الشركة، في ضوء ارتفاع مستويات الشفافية، إلى بذل المزيد من جهود التعاونية الرامية إلى رفع درجة الأمن وتعزيز السلامة في منتجات البرمجيات الحديثة.

ومرت ثلاث سنوات منذ أن أعلنت كاسبرسكي، إحدى أبرز الشركات العالمية في مجال الأمن الرقمي، عن المبادرة العالمية للشفافية، لتتولى ريادة نهج جديد في قطاع الأمن الرقمي قائم على قدر أكبر من الشفافية والمساءلة. وتَمثّل الهدف من وراء المبادرة في إشراك مجتمع الأمن الرقمي الواسع وجميع أصحاب المصلحة في مسؤولية التحقق من مصداقية منتجاتهم وعملياتهم الداخلية والتجارية والتأكد من سلامتها.

وأتاحت الشركة في هذا الإطار الشيفرة المصدرية لبرمجياتها للمراجعات المستقلة، وأخضعت منتجاتها وإجراءاتها لعدد من عمليات التقييم لدى أطراف خارجية بينها تدقيق SOC2 الذي تجريه إحدى شركات التدقيق العالمية الأربع الكبرى، كما حصلت على شهادة ISO 27001 لخدمات البيانات.

وقال روب كاتالدو المدير التنفيذي لدى كاسبرسكي في أمريكا الشمالية، إن العمل ضمن المبادرة العالمية للشفافية “حاز أهمية كبيرة في أمريكا الشمالية”، مشيرًا إلى التسارع المتوقع في التأثير الذي تُحدثه أنشطة الشركة بعد افتتاح مركز الشفافية”.

وأضاف: “وجود موطئ قدم لنا في هذه المنطقة سيساعدنا في فتح آفاق أوسع أمام عملائنا وشركائنا وأصحاب المصلحة المهتمين بتجربة كل ما يقدمه المركز، ونتطلع إلى العمل مع “سايبر إن بي” ودعم زيادة معايير الشفافية في القطاع عبر شراكتنا معها”.

وقال تايسون جونسون الرئيس التنفيذي لرابطة “سايبر إن بي”: أثبتت كاسبرسكي التزامها بالشفافية بوصفها عنصرًا أساسيًا مهمًا لثقة العملاء، مدريكن أن الشركة سوف تنشط في بمشاركة الكيانات الأخرى الأعضاء في شبكة CIPnet في العديد من مبادرات البحث والتطوير المهمة في المستقبل”.

وأصبحت الفرصة متاحة أمام العملاء والشركاء لمراجعة الشيفرة المصدرية عن بُعد، نظرًا للقيود المفروضة على السفر خلال الأزمة الراهنة. ويمكن التقدم بطلب الوصول عن بُعد إلى مراكز الشفافية التابعة لها.

وحققت الشركة أيضًا، ضمن المبادرة، تطورات أخرى تشمل إجراء تحسينات على برنامج بناء القدرات الرقمية، الذي كانت أعلنت عنه في شهر مايو الماضي، إضافة إلى برنامج المكافآت لمتصيدي الثغرات في الحلول الأمنية Bug Bounty.

وكان برنامج بناء القدرات الرقمية قد أطلق بنجاح بالتعاون مع هيئة أمن المعلومات الفيتنامية، التي تعتبر المظلة للمركز الوطني للاستجابة لطوارئ الحاسوب والمركز الوطني للأمن الرقمي في البلاد. وجرت توسعة البرنامج ليشمل قسمًا إضافيًا حول تشويش الشيفرات البرمجية، بالتعاون مع فريق الاستجابة لطوارئ الحاسوب في نظم الرقابة الصناعية التابع لكاسبرسكي. ومن المنتظر في العام 2021 أن يصبح البرنامج متاحًا لشركاء الأعمال والشركات الأخرى من أجل تعزيز استعدادهم لمخاطر التهديدات الرقمية ولقياس مدى قدرة أنظمتهم التقنية على الصمود في وجه المخاطر التي تنطوي عليها سلاسل التوريد. ويمكن للمهتمين التقدم بطلب الوصول إلى هذه الخدمة.

وجرت، من ناحية أخرى، توسعة نطاق المنتجات التي يشملها برنامج المكافآت الخاصة بمتصيدي الثغرات في الحلول الأمنية Bug Bounty من “كاسبرسكي”، ليشمل الحلّ الأمني Kaspersky VPN Secure Connection. فقد أصبح بوسع الباحثين إرسال التقارير المتعلقة بالثغرات الأمنية المتعلقة بهذا الحلّ، بما في ذلك الوحدات البرمجية الخاصة بالجهات الخارجية والتي تعدّ جزءًا من الحل. وتمّ منذ مارس 2018 حل 76 خطأ برمجيًا، ومكافأة 37 تقريرًا بإجمالي مكافآت تعادل 57,750 دولارًا.

ومن المقرّر أن تواصل العمل مع مجتمع الأمن الرقمي لمنح جوانب الشفافية والمساءلة الأولوية التي تستحقها، وتعزيز أمن المنتجات البرمجية الحديثة، بُغية رفع مستويات الثقة لدى المستخدمين. وقد دعمت الشركة حوار جنيف حول السلوكيات المسؤولة في الفضاء الإلكتروني، وهو الحوار الدولي الدائر حول أمن المنتجات الرقمية، بقيادة وزارة الشؤون الخارجية السويسرية، والذي تنفذه مؤسسة “ديبلو”.

وتؤمن بأن الجهود التعاونية بين مختلف أصحاب المصلحة، كفيلة بتعزيز الثقة في التقنيات، لضمان مستقبل رقمي آمن يتمتع بالقدرة على الصمود ويتسم بالمرونة، وأن هذا المستقبل لن يكون مصدر للقلق والمجهول، وإنما مكانًا زاخرًا بفرص النمو والازدهار.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.