هل تعلم أن للسياحة فوائد كثيرة ؟؛ من أهمها التغيير ، والتغيير هنا يتمثل في عدة نقاط منها تغير المناظر ، وحسب ميولك إن كنت تحب الطبيعة ، الجبال ، البحر ، االصحراء ، أو التغير بهدف السياحة الصحية ؛ فيجب أن تعلم أن تغير المكان له فوائد في تحسين الحالة المزاجية للإنسان.

ومن الفوائد ايضا؛ السفر بنية الترفيه، وهذا لحضور الحفلات، وعمل رحلات سفاري، أو حفلات غنائية ، أو حضور الأمسيات الشعرية، وجلسات السمر، أو اللعب علي الشاطئ مع بعض الأصدقاء.

والفائدة الاخرى: السفر بهدف زيادة المعرفة، والبحث  والاكتشافات؛ مثل الثقافة او الاكتشافات العلمية بحضور بعض المؤتمرات العلمية؛ أو بغرض البحوث الجغرافية للتعرف على طبيعة الارض، بهدف دراسة باطن الأرض عن طريق دراسة التباين في الخصائص الفيزيائية بين طبقات الصخور، بهدف البحث في كنوز البحر والتغيرات التى حدثت عليها بسبب تغير المناخ بسبب الاحتباس الحراري.

للسفر أيضا فوائد في تحسين الصحة النفسية بتغير الطاقة؛ عندما يصبح عندك تراكمات من الطاقات السلبية في حياتك؛ وتشاحنات من هنا وهناك؛ فيجب هنا ان تكف عن التفكير فى اي مشاكل متراكمة.

ما عليك غير ان تفكر في السفر في اسرع وقت ممكن؛ حتي تغير الطاقة السلبية التي أصبحت تستحوذ علي الكاريزما الخاصة بك؛ وفي هذا المجال بالتحديد يجب ان تعلم ان للسياحة فوائد اخرى روحيه ايضا.

نعم ؛ الروح أيضاً لها رغبات وامال ، فالروح لها متطلبات تريد أن تنطلق وتسبح في السماء لترى الأماكن والطبيعية، والبحار، والمحيطات، والشلالات الخلابة؛ وايضا هناك ارواح تطوق علي السفر للأماكن العريقة التي تحتوي علي عبق التاريخ والحضارة والآثار؛ وأرواح تطوق لرائحة عبق الماضي القديم الذي يحمل العراقة والأصالة والجذور.

لهذا ترى اشخاص أرواحهم تهفو للسفر لمصر؛ لأن مصر هي أول حضاره في العالم ؛ لهذا ترى السياحة في مصر تزدهر كل عام عن الاخر ، وأيضاً كلما زاد الوعي البشري  ترى ارواح البشر تهفو لمصر الحضارة، والعراقة، والجذور.

“الحضارة الفرعونية” من أهم الحضارات في العالم منها أُخذ كل العلوم؛ ومنها ابتدأ البشر؛ وكما قلت لكم ان للسفر فوائد لتغير الطاقة السلبية إلي طاقة إيجابية.

وهذا من أهم مميزات السياحة أيضا في مصر ؛ لأن بها الرمال البيضاء في الساحل الشمالي التي تمتص جميع الطاقات السلبية، وأيضاً البحار المليئة بالمعادن والثروات والكنوز، ولا تنسى روعة الاعشاب والطحالب البحرية في البحر الاحمر.

كما تتميز الأعشاب البحرية بقدرتها على الوقاية من الأمراض ورفع المناعة الجسدية وروعة المناظر الخلابة تزيد العمر، فسبحان الله ؛ ولا ننسى في مصر  معجزة البرزخ ؛ الذي ذكرها الله في كتابه العزيز ؛ قال الله تعالى ( مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ ) وهي معجزة علي الارض خص بها الله سبحانه مصر؛ فيها اختلاف مياه البحار وما بينهما من ماء أجاج واخر عذب؛ وكل منهم له ُأمم تعيش فيها من أسماك وبحار ؛ سبحان الخالق.

وأيضاً مصر بها سياحة دينية تخص جميع العقائد في الأرض لهذا لا يتسنى لأي شخص أن يفكر في السياحة إلا اذا كانت مصر من أول أولويات كل البشر.

واكثر ما يميز مصر هُم أهل مصر الطيبين؛ المصري دائما يعامل السائح الآتي لمصر كأنه من بلده ،  فهي صفة للمصريين؛ الكرم الشديد مع الغرباء؛ في مصر فقط تستطيع أن تقول أنها بلدك التاني من حسن الضيافة؛ وكرم أخلاق المصريين؛ وأحب أن أنهي كلامي معكم بهذا الأيه الكريمة التي قال فيها الله عز وجل : “ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين “.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on print
هل لا تستطيع التعليق؟
  • تعليقك يتم عبر استخدام حسابك الآمن على فيسبوك.
  • يجب تسجيل دخولك على فيسبوك حتى تتمكن من التعليق.
  • يمكنك تسجيل الدخول على فيسبوك بأي وسيلة معتادة لديك، ثم العودة لهذه الصفحة للتعليق.
  • كما يمكنك تسجيل دخولك بالنقر داخل صندوق التعليق، وحينها سيظهر لك زر الدخول الأزرق، والذي سيفتح نافذة مستقلة تدار عبر موقع فيسبوك ذاته، لإجراء التعرف الآمن على حسابك.
  • لا ننصح بتسجيل دخولك على فيسبوك من جهاز غير شخصي، أو عام، أو تشاركي. وإن اضطررت لذلك فيجب عليك تسجيل الخروج قبل ترك الجهاز.
  • ننصحك بتفعيل مربع Also post on Facebook الموجود أسفل صندوق التعليق. وحينها سيتم نشر تعليقك على صفحتك بموقع فيسبوك أيضا متضمنا رايك وصورة المقال، وذلك حتى يتمكن أصدقاءك من مشاهدة تعليقك والتفاعل معه.