حصدت المملكة العربية السعودية ممثلة في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة”، أربع جوائز عالمية في مسابقة شمال البلطيق للفيزياء 2020 التي عقدت في جمهورية لاتفيا إلكترونيا عن بعد بسبب جائحة كورونا، بمشاركة 111 متسابقا يمثلون 12 دولة، بينها 4 دول رئيسية و8 دول ضيوف.

وفازت المملكة بجائزة فضية و3 جوائز برونزية، وحصل الطالب أحمد الحيد من تعليم الأحساء على الجائزة الفضية، والقاسم سنغالي وحسام نورولي من تعليم مكة وهشام المالكي من تعليم الرياض، على 3 جوائز برونزية.

وشاركت المملكة في أولمبياد شمال البلطيق للفيزياء 2020 بعد إلغاء الأولمبياد الآسيوي للفيزياء بسبب تفشي فيروس كورونا، وضم فريق المملكة المشارك 6 طلاب هم: (هشام المالكي من إدارة تعليم الرياض، والقاسم السنغالي وحسام ‏نورولي من إدارة تعليم مكة المكرمة، وأحمد آل مهنا وحسين الشماسي من إدارة تعليم الشرقية، وأحمد الحيد من إدارة تعليم الأحساء).

ونافس على جوائز الأولمبياد 111 متسابقًا من 12 دولة، حيث يسمح لكل دولة رئيسية بالمشاركة بـ20 متسابقًا، فيما يسمح لكل دولة من الدول الضيوف بالمشاركة بعدد محدد من المتسابقين.

مما يذكر أن المسابقة انطلقت عام 1992 بمشاركة أستونيا وفنلندا، وكانت تسمى أولمبياد أستونيا وفنلندا للفيزياء، وكانت تمثل المرحلة الأخيرة من مراحل التدريب في الدولتين لترشيح الفرق المشاركة في الأولمبياد الدولي للفيزياء، وفي عامي 2014 و2016 انضمت كل من لاتفيا والسويد، وتم تغيير مسمى المسابقة إلى أولمبياد شمال البلطيق للفيزياء.

0 ردود

اترك رداً

تريد التعبير عن رأيك؟
كن حرا في المساهمة بتعليقك معنا

اترك رداً