نفى الدكتور محمود شاهين مدير مركز التنبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية صحة ما تردد أن مصر اليوم تسجل أعلى درجة حرارة فى العالم، موضحا أن البلاد تتعرض لموجة شديدة الحرارة وهى موجات تحدث بشكل طبيعى.

وأضاف فى مداخلة هاتفية لبرنامج “التاسعة ” تقديم الإعلامي وائل الإبراشى المذاع على الفضائية الأولى المصرية، أن درجة الحرارة العام الماضى فى نفس التوقيت كانت 46 درجة على القاهرة مع الأجواء الممطرة على الصعيد.

وأوضح أن ارتفاع درجة الحرارة طبيعى، محذرا المواطنين من التعرض لأشعة الشمس اليوم لحمايتهم من ضربات الشمس، لافتا إلى أن الموجة الحارة مستمرة حتى يوم الخميس ويشهد طقس الجمعة انخفاضا فى درجة الحرارة وانتهاء الموجة الحارة.

0 ردود

اترك رداً

تريد التعبير عن رأيك؟
كن حرا في المساهمة بتعليقك معنا

اترك رداً